fbpx
كندا

توجيه اتهامات لسائق بعد مقتل أمراة بحادث في تورونتو

ألقي القبض اليوم السبت على رجل يبلغ من العمر 30 عاما. وقد وجهت له اتهامات بعد مقتل راكبة في سيارته في حادث تحطم في تورونتو قبل شهرين، وذلك حسبما ذكرت الشرطة.

وتعود الواقعة الى 6 مارس 2022 ، حينما استجابت شرطة تورنتو لبلاغ اصطدام سيارة عند تقاطع بحيرة شور بوليفارد ويست وشارع جيمسون.

وقالت الشرطة إن رجلاً كان يقود سيارة BMW M4 2018 سوداء اللون. متجهة شرقاً على بحيرة شور بوليفارد ويست بسرعة عالية. وبحسب ما ورد عبر السائق إلى الممرات الغربية واصطدم بحاجز خرساني.

وكشفت الشرطة إن السائق أصيب بجروح طفيفة. وأن راكبة تبلغ من العمر 19 عاما في السيارة أصيبت بجروح خطيرة وتوفيت في وقت لاحق في المستشفى.

وقالت الشرطة يوم السبت إنه تم إلقاء القبض على الرجل ذو الصلة بالحادث.

وقد جهت للسائق ، كوماران سانكاركومار ، 30 عاما ، من أوشاوا. تهمة التشغيل الخطير لسيارة نقل تسببت في الوفاة وإعاقة القيادة مما تسبب في الوفاة.

ومن المقرر أن يمثل أمام المحكمة في تورونتو يوم 14 يوليو عبر الفيديو كونفراس.

إحصائيات  

وبحسب المجلس الكندي لسلامة النقل. فان إحصائيات الحوادث في كندا تشير الى وقوع ما يقارب 160.000 حادث سيارة كل عام. منها 2800-2.900 تؤدي إلى وفيات.

فيما أعلن مركز السيطرة على الأمراض ان مخاطر الاصطدام تكون أعلى خلال السنة الأولى التي يتم فيها الترخيص للسائقين.

 وبحسب الحكومة الكندية فان الخسائر الاقتصادية الناجمة عن تكاليف الرعاية الصحية المرتبطة بحركة المرور في كندا، فضلا عن وفقدان الإنتاجية. تبلغ 10 مليارات دولار سنويًا على الأقل.

ويمثل هذا الرقم حوالي 1٪ من الناتج المحلي الإجمالي السنوي لكندا.

وطبقا لأخر احصائيات المجلس الكندي لمسؤولي النقل بالسيارات فان عام 2020 شهد 1745 وفاة ناجمة عن حوادث السيارات.

ووصل عدد الاصابات الناجمة عن الحوادث إلى 7868 اصابة.

قد تطالع أيضا | كيف ينفق الكنديون 300 مليار دولار ادخروها في فترة الوباء؟

المصدر
المصدر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
%d مدونون معجبون بهذه: