fbpx
كندا

إحالة السائق المتهم بقتل طفلة دهساً غرب لندن إلى المحكمة

وصلت قضية سائق سيارة صدمت مجموعة من الفتيات الصغيرات يسرن على طول طريق ريفرسايد ، مما أسفر عن مقتل واحدة وإصابة سبعة آخرين العام الماضي أمام المحكمة صباح اليوم الأربعاء.

حيث تواجه بترونيلا ماكنورجان 76 عامًا ، ثماني تهم تتعلق بالاصطدام. بما في ذلك تهمة إهمال جنائي تسبب في الوفاة وسبع تهم بالإهمال الجنائي الذي تسبب في أذى جسدي.

وقد مثل محامي دفاع ماكنورجان ، فيليب ميلار ، نيابة عن ماكنورجان. كما طالب ميلار بوقت كافٍ لمراجعة التحقيقات لاحتوائها على العديد من العناصر الفنية ، بما في ذلك التقارير الهندسية ، و التى

كانت قد اصطدمت مركبة واحدة على الأقل و10 من المشاة في التصادم على طريق ريفرسايد الذي بدأ شرق طريق ووندرلاند وانتهى في منطقة صغيرة لوقوف السيارات غرب التقاطع.

وقد قتلت الطفلة الكسندرا ستيمب في الحادث، بينما كانت مع صديقاتها ومرشدتها في نزهة على الأقدام مساءً.

ويصف القانون الجنائي الكندي الإهمال الجنائي بأنه إظهار “التجاهل الجائر أو المتهور الذي يعرض حياة أو سلامة الأشخاص الآخرين للخطر”.

يذكر انه من المقرر أن يمثل ماكنورجان القادم أمام المحكمة في 25 مايو.

وقد لاقت قضية مقتل الطفلة الكسندرا ستيمب في مدينة لندن تفاعلاً كبيرا من قبل المجتمع ودعم معنوي كبير لأسرتها، سواء من أفرد المجتمع أو من السلطات المحلية.

قد تطالع أيضا | تحديد موعد محاكمة المتهم بقتل عائلة مسلمة في لندن  

المصدر
المصدر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
%d مدونون معجبون بهذه: