fbpx
منوعة
أخر الأخبار

ويل سميث يعتذر على صفعة حفل الأوسكار

قدّم الممثّل ويل سميث الإثنين عبر إنستغرام اعتذاره لزميله كريس روك على صفعه إياه مساء الأحد خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار بسبب دعابة سخر فيها الممثل الفكاهي من الرأس الحليق لجيدا بينكت سميث، زوجة الممثل الهوليوودي المصابة بداء الثعلبة.

وكتب سميث عبر إنستغرام “كريس، أودّ أن أعتذر منك علناً. ما فعلته تخطّى الحدود وكنت مخطئاً. أشعر بالخجل، وما قمت به لا يدلّ على الرجل الذي أريد أن أكونه”.

وأتى اعتذار سميث بعيد إعلان “الأكاديمية الأميركية لفنون السينما وعلومها”، الجهة القائمة على جوائز الأوسكار، أنّها فتحت تحقيقاً رسمياً في الواقعة التي حصلت مباشرة على الهواء وأثارت ذهول الجمهور الذي كان موجوداً في القاعة والمشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

وشدّد النجم الهوليوودي في اعتذاره على أنّ “العنف بكلّ أشكاله مسمّم ومدمّر. ما قمت به الليلة الماضية في حفل توزيع جوائز الأوسكار غير مقبول ولا يُغتفر”.

وإذ أكّد سميث أنّه يتفهّم بالكامل أنّ عمله يحتّم عليه تحمّل النكات التي تسخر منه “لكنّ نكتة تتعلّق بمشكلة جيدا الصحّية كانت أمراً تخطّى الحدود بالنسبة لي وكان ردّ فعلي عليه عاطفياً”.

وفي دعابته شبّه روك شعر زوجة سميث القصير برأس ديمي مور الحليق في فيلم G.I. Jane. ولوحظ أنّ ما قاله روك أثار انزعاج جيدا بينكيت سميث التي سبق لها وأن تحدثت علناً عن تساقط الشعر الذي تعاني منه بسبب إصابتها بداء الثعلبة.

ومع أنّ سميث ضحك في البداية للدعابة إلا أنه ما لبث أن صعد إلى خشبة المسرح وصفع روك على وجهه بقوة، وقد سُمع صوت الصفعة في الميكروفونات وسط ذهول الجمهور الموجود في القاعة والمشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

وقال روك الذي بدت عليه الصدمة “واو. واو. لقد صفعني ويل سميث للتوّ”. وأضاف مبرّراً دعابته “لقد كانت مزحة عن G.I. Jane”.

لكنّ سميث الذي كان قد عاد للجلوس بجانب زوجته، ردّ عليه صائحاً “دع اسم زوجتي بعيداً من فمك اللعين”.

وبعد دقائق، حصل سميث على أول جائزة أوسكار في مسيرته، وذلك عن تجسيده شخصية والد أسطورتي التنس فينوس وسيرينا ويليامز في فيلم “الملك ريتشارد”.

هذا وأصدرت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، المعنية بمنح جوائز الأوسكار، بيانا للتعليق على واقعة صفع الممثل ويل سميث لمقدم الحفل كريس روك خلال الحفل الـ94 لجوائز الأوسكار.

وقالت الاكاديمية في بيان” الأكاديمية لا تتغاضى عن العنف بأي شكل. اليوم نحن سعداء بالاحتفال بالفائزين بجوائز الاكاديمية في نسختها الـ94، الذين يستحقون الاحترام من زملائهم ومحبي الأفلام في أنحاء العالم”.

 وأكدت شرطة لوس انجليس أن روك رفض تقديم شكوى للشرطة، وقالت في بيان ” شرطة لوس انجليس على علم بحدوث واقعة بين فردين خلال برنامج جوائز الاكاديمية”.

وأضافت” الواقعة تتضمن صفع فرد لآخر. الشخص المعني رفض التقدم بشكوى للشرطة. وإذا رغب الشخص المعني في تقديم شكوى للشرطة في وقت لاحق، سوف نكون متاحين لإتمام تحقيق بالواقعة”.

المصدر
ctvnews.ca
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
%d مدونون معجبون بهذه: